زهـــور الـياسمين
اهلا وسهلا زائرنا الكريم
كم يسعدنا ويشرفنا تواجدك معنا
أخ /ت عزيز /ه علينا نتعلم منكم
نستفيد ونفيد معا من خلال ابدعاتكم
نرتقي معا بكل معلومه صادقه ونافعه
في الدين والدنيا يسعدنا جدا مشاركتم معنا
تحت شعارنا الاحترام المتبادل وحق كل الاعضاء
في حريه التعبير دون المساس بمشاعر الاخرين
ومنتداكم لا يقبل بالخوض في السياسه او الاساءه
واحترام عقيده الاخر
اخيكم محمد الاسواني

زهـــور الـياسمين

اسلامي اجتماعي أدبي تعليمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» قصة الهدهد مع نبى الله سليمان عليه السلام
الإثنين سبتمبر 25, 2017 5:31 pm من طرف محمد الاسواني

»  ملصقات رمضانية
الخميس أغسطس 03, 2017 6:43 pm من طرف ياسين عمر

» نبارك لاسره منتدي زهور الياسمين وللعالم الاسلامي حلول شهر رمضان
الخميس أغسطس 03, 2017 6:41 pm من طرف ياسين عمر

» أدركو المرأة خطبه رائعه
الخميس أغسطس 03, 2017 6:39 pm من طرف ياسين عمر

» كتاب جلباب المرأة المسلمة في الكتاب والسنة لـ ألألباني
الخميس أغسطس 03, 2017 6:38 pm من طرف ياسين عمر

» قصة حوت يونس
الأحد يوليو 30, 2017 11:09 am من طرف محمد الاسواني

» بقرة بنى إسرائيل
الأحد يوليو 30, 2017 10:51 am من طرف محمد الاسواني

» قصة غراب أبنى ادم
الأحد يوليو 30, 2017 9:12 am من طرف محمد الاسواني

» قصة حمار العزير
الأحد يوليو 30, 2017 8:47 am من طرف محمد الاسواني

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

شاطر | 
 

 الصلح في الشهر الفضيل يطهر القلوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود احمد
الاداره موسس المنتدي
الاداره موسس المنتدي
avatar

المــهنـه :
المزاج :
دولتي : مصر
التعارف : صديق
S M S :
ذكر
عدد المساهمات : 324
تاريخ التسجيل : 19/09/2014

مُساهمةموضوع: الصلح في الشهر الفضيل يطهر القلوب    السبت مايو 21, 2016 10:56 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الصلح في الشهر الفضيل يطهر القلوب


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الصلح في الشهر الفضيل يطهر القلوب؛ فشهر رمضان يعتبر فرصةً عظيمةً لتصفية الخلافات وصلة الأرحام، ونبذ المشاحنات، كما أنه يعد فرصةً رائعةً للتقرب إلى الله من خلال الإصلاح بين الناس.

تقول الاستشارية التربوية رولا خلف في جريد الغد الأردنية:
"لما كان الإصلاح بين الناس مستحباً في كل الأوقات فإنه يحبذ في رمضان، الذي هو فرصة لإنهاء الشقاق والنزاع، ومن فضل الإصلاح بين الناس أنها تحقق الطمأنينة والهدوء والاستقرار والأمن وتتفجر ينابيع الألفة والمحبة، فمن عظيم بركة رب العالمين وعفوه ورحمته أن يصلح بين المؤمنين يوم القيامة، حيث قال عليه السلام "ما عمل ابن آدم شيئاً أفضل من الصلاة، وصلاح ذات البين، وخلقِ حسن".

مجالات الإصلاح
أما عن مجالات الإصلاح فيكون بين الأفراد والجماعات، بين الإدارة والموظفين، بين الأزواج والزوجات، المشاكل المختلفة بين الأزواج، حالات الطلاق، بين الأقارب والأرحام، وفي النزاع والخصومات بين الجيران، وفي حالات الميراث، وبين المتداينين.

لكن ما هي صفات المُصلح؟
ترى الاستشارية التربوية رولا خلف أن من أهم صفات المصلح هي:
- استحضار النية الصالحة وابتغاء رضا الله
"ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله نؤتيه أجراً عظيماً"
[ النساء : 114 ].

- تجنب الأهواء الشخصية والمنافع الدنيوية فهي مما يعوق التوفيق في تحقيق الهدف المنشود.

- لزوم العدل والتقوى في الصلح، لأن الصلح إذا صدر عن هيئةٍ اجتماعيةٍ معروفٍة بالعدالة والتَّقوى وجب على الجميع الالتزام به، والتقيُّد بأحكامه إذعاناً للحقِّ وإرضاءً للضمائر الحيَّة
"فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا" [الحجرات : 9 ].

- أن يكون المصلح عاقلاً حكيماً منصفاً في إيصال كلِّ ذي حقٍّ إلى حقِّه، مدركاً للأمور متمتعاً بسعة الصدر
وبُعد النظر، محلاً المحبَّة والسلام.

-الحذر من تسرب الأخبار والتشويش مما يفسد الأمور المبرمة والاتفاقيات الخيرة، لأن من الناس من يتأذى من نشر مشاكله أمام الناس، وكلما ضاق نطاق الخلاف كان من السهل القضاء عليه.

- اختيار الوقت المناسب للصلح بين المتخاصمين حتى يؤتي الصلح ثماره ويكون أوقع في النفوس.

- أن يكون الصلح مبنياً على علمٍ شرعيٍ يخرج المتخاصمين من الشقاق إلى الألفة ومن البغضاء إلى المحبة.

- التلطف في العبارة واختيار أحسن الكلام في الصلح.

- استحباب الرفق في الصلح وترك المعاتبة إبقاءً للمودة،
 لأن العتاب يجلب الحقد ويوغر الصدور.


- الجلسات الفردية بين المتخاصمين لتليين قلبيهما إلى قبول الصلح مع الثناء على لسان أحدهما للآخر.

وتؤمن خلف بأن الإصلاح بين المتخاصمين يعود على المجتمع كله بالعديد من الفوائد، من أهمها وحدة الصف، وتقوية الروابط الاجتماعية، وتآلف القلب، وزرع المحبة بين الناس.

احرصي عزيزتي على نبذ الفرقة وصلة الأرحام في هذا الشهر الكريم أعاده الله علينا جميعاً بالخير والبركات والمحبة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن النيل
عضو متقدم
عضو متقدم
avatar

دولتي : فلسطين
التعارف : مصادفه طيبه لوجه الله
S M S :
ذكر
الابراج : السرطان
عدد المساهمات : 86
تاريخ التسجيل : 13/05/2015
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: الصلح في الشهر الفضيل يطهر القلوب    الخميس يونيو 02, 2016 4:48 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
دُمتَمْ بِهذآ الع ـطآء أإلمستَمـرٍ

يُسع ـدنى أإلـرٍد على مـوٍأإضيعكًـم
وٍأإألتلـذذ بِمـآ قرٍأإتْ وٍشآهـدتْ
تـقبلـوٍ خ ـآلص إحترامي
لآرٍوٍآح ـكُم أإلجمـيله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصلح في الشهر الفضيل يطهر القلوب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زهـــور الـياسمين :: القسم العام الاسلامي :: قسم الخيمه الرمضانيه-